محور إزالة الألغام - الأرض جاهزة للعيش بسلام

 

1/ الشراكه بين منظمتي جسمار و المجموعة الاستشارية للألغام MAG بولاية النيل الأزرق

2/  الشراكة بين منظمات JASMAR  - DCA   - OSIL  بجبال النوبة :

3. مشروع الإزالة بكسلا بالشراكة مع المجموعة البريطانية الاستشارية للألغام

 

1/ الشراكه بين منظمتي جسمار و المجموعة الاستشارية للألغام MAG بولاية النيل الأزرق

قامت المنظمه بالشراكة مع منظمة المجموعة الاستشارية لمكافحة الألغام البريطانية MAG  بالعمـل ضمن مشروع الأستجابه الطارئة لمكافحة الألغام كمرحلة أولى  للإتصال بالمواطنين، المسح الفني والتوعية بمخاطر الألغام في ولاية النيل الأزرق، حيث عمل المشروع على تدريب فرق التوعيه بمخاطر الألغام والإتصال بالمواطنين. منظمتي جسمار و MAG دخلتا في شراكة مع وكالة الغوث الانساني والمنظمات الأخرى التي تحصلت على الشراكة مع المفوضيه الأوروبية بولاية النيل الأزرق . ونجد أن المشروع الذى يغطى مناطق قيسان والكرمك يتمثل في تحويل مجتمع النزاعات إلى التنمية وإعادة التأهيل لمدة ثلاث سنوات تبدأ من نوفمبر 2005 وتنتهي في أكتوبر 2008. والمشروع يعمل على تأسيس وتطوير فرق مكافحة الألغام المتحركة وتكون الأولويه لإحتياجات مكافحة الألغام حسب ما هو متعارف عليه في المجتمع، السلطة المحلية و الشركاء الممولين لتأمين العودة وتطبيق التنمية المخططة من قبل الشركاء .

2/  الشراكة بين منظمات JASMAR  - DCA   - OSIL  بجبال النوبة :

عقب توقيع إتفاقية وقف إطلاق النار بجبال النوبه وقعت منظمة العون الدنماركى (DCA) عقداً مع منظمة جسمار لمكافحة الألغام الأرضية و (Operations Save Innocent Lives (OSICL التابعة للحركة الشعبية لتحرير السودان. فترة التدريب 6 أسابيع تضمنت تدريباً في المعسكر على إزالة الألغام والتوعية بالمخاطر وتمت مراسم تخريج المتدربين فى أبريل 2003.

إتفاقية وقف إطلاق النار بجنوب كردفان فى يناير 2002  تضمنت العودة الطوعية وحرية حركة الموطنين في المنطقة، وذلك دفع منظمة جسمار لتشرع في برنامج موسع وشامل فى التوعية بمخاطر الألغام  الذي بدأ العمل به فى الثلاث سنوات الأخيرة . فبعد توقيع إتفاقية السلام الشامل (CPA) بدأ المواطنون تلقائياً في العودة إلى مواطنهم الأصلية .

لدى منظمة جسمار عدد (2)  فريق  لمكافحة الألغام الأرضية بدأوا العمل المتقن على الميدان فى منطقة جبال النوبة. الفريق الأول بدأ عمله فى يناير 2003 تحت تمويل وإشراف منظمة العون الكنسى الدنماركى (DCA )  بالشراكة مع (OSIL) والفريق الآخر تم تكوينه في يناير 2004  بتمويل من مكتب الأمم المتحدة لخدمات مكافحة الألغام، (UNMAS) ومكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع (UNOPS) تحت إشراف منظمة العون الدنماركى .

لدى منظمتى جسمار وأوسيل فرق للتوعيه بمخاطر الألغام تدربت وتعمل تحت إشراف منظمة العون الدنماركى وفريق آخر لإزالة القنابل والذخائر المتفجرة أيضاً تدرب تحت إشراف منظمة العون الدنماركى (DCA) مع إستخدام أنشطة مكافحة الألغام كأداة لبناء السلام والثقة عبر الأنشطة المختلفة

3. مشروع الإزالة بكسلا بالشراكة مع المجموعة البريطانية الاستشارية للألغام

بدأ هذا العمل منذ العام 2006 حيث كان مسح المستوى الأول قد جرى مسبقاً. خلال الفترة من مارس وحتى مايو 2007 انخرطت منظمتا جسمار والمجموعة الاستشارية البريطانية للألغام بالتعاون مع مركز عمل البحث (SAC) حيث تم تنفيذ المسح التأثيري للألغام (LIS) في ولايات السودان الشرقية الثلاث.

في أغسطس 2007 قامت جسمار والمجموعة الاستشارية البريطانية للألغام بتوظيف عدد 14 فني لإزالة الألغام والذين ابتدروا العمل في نوفمبر 2007.

 

النصوص الكاملة للاتفاقيات الدولية

إتفاقية أتوا لحظر الألغام

الإتفاقية الدولية لحظر القنابل العنقودية

إتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة

بإيقاف الألغام، نوقف قتل المدنيين الأبرياء

مخلفات الحروب غير المنفجرة:  ضياع التنمية والحياة الآمنة

 

معاً نوقف انتاج واستخدام وتخزين القنابل العنقودية

 

أضغط هنا للاطلاع على نشاط مساعدة الضحايا بجسمار

                                 د. حسين العبيد

                                    المدير العام   

 

Powered by JASMAR IT Department

Copyright ©2003 JASMAR.net